ثقافة ومعلومات عامة

رؤوس الدنماركيين أول كرة قدم في التاريخ

رؤوس الدنماركيين وبدايات كرة القدم القديمة والمعاصرة، كرة القدم هي الرياضة الأكثر شعبية في العالم، لما لها  من سحر خاص على قلوب اللاعبين والجماهير، يقصدها الناس من أجل المتعة والتخلص من هموم الحياة.

أول من مارس لعبة كرة القدم 

  • يُعد الصينيون هم أول من مارسوا هذه اللعبة حيث عُرفت بإسم “سوشو”، مارسوها قبل الميلاد ب 2600 سنة، وقد كانت لديهم عادات غريبة فيما يتعلق بممارسة كرة القدم.
  •  كان الصينيون يقدمون الولائم و الأطعمة للفريق المنتصر، بينما كان يتعرض الفريق المنهزم لعقوبات شديدة منها الجلد والتعذيب.
  • وكانوا أيضا هم أصحاب فكرة جماعية كرة القدم حيث انها تلعب بفريقين وليست لعبة فردية.

كاريكاتير لممارسة الصنيين كرة القدم

كرة القدم عند اليابانيين

  • انتقلت كرة القدم من الصينيين إلى دول شرق آسيا حيث مارسها اليابانيين بعد ذلك في عام 600 قبل الميلاد.
  •  وكانوا هم أصحاب فكرة أن يكون لكرة القدم برستيجها الخاص بها، وكانت هذه هي نفس الفترة التي مارس فيها اليونانيون كرة القدم، أما المصريين القدماء فقد مارسوا لعبة كرة القدم في عام 300 قبل الميلاد.
  • وما سبق يؤكد أنه قد تمت ممارسة كرة القدم بشكل كبير في فترات تاريخية قديمة مختلفة حيث عرفتها الشعوب في أغلب دول العالم غربًا وشرقًا وشمالًا وجنوبًا، وهو ما يؤكد أن كرة القدم توجد في أعماق التاريخ.

رؤوس الدنماركيين أول كرة قدم حديثة في التاريخ 

  • عُرفت كرة القدم بشكلها الحالي في عام 1016م حيث لعب الإنجليز كرة القدم برؤوس الدنماركيين احتفالاً بخروجهم من البلاد.
  •  تعتبر هذه من أسوء وأغرب طُرق ممارسة كرة القدم عبر تاريخها
  •  ومنذ ذلك الحين عرفت كرة القدم شكلها الحديث مع دخول بعض التطورات عليها .

قوانين شيفيلد وبدايات كرة القدم المعاصرة

  • يُعتبر الإنجليز هم أول من وضعوا قوانين لكرة القدم وكان ذلك عام 1857، حيث قام كل من ناثانيال كريزويك وويليام بيرست بإنشاء نادي شيفيلد لكرة القدم ووضعوا معه قوانين شيفيلد.
  •  ومع هذا النادي بدأت كرة القدم الحديثة ، ولكن كانت كرة القدم ترتبط ب لعبة الرغبي ارتباطاً كبيراً حيث كانت تعتمد أكثر على الركض والعنف، ولكن لم تكن هذه هي كرة القدم التي سيطرت على العالم بشكلها الحالي.

الطلاق مع رياضة الرغبي

  • ترجع كرة القدم في شكلها الحديث من اتفاق تم بين 12 ناديا إنجليزيا توصلت إليه في خريف عام 1863 في لندن.
  • جاء ذلك بعد قواعد أقرتها جامعة كامبردج في عام 1846 أقرت الطلاق النهائي بين رياضتي كرة القدم والرغبي.
  •  حيث تم منع حمل الكرة باليد مع أنه كان مسموحا لمسها، ومُنع كذلك توجيه الركلات للخصم، فركلات الأقدام يجب أن توجه للكرة فقط.
  • ولم يحدد اتفاق لندن عدد اللاعبين لكل فريق ولا أبعاد الملعب ولا ارتفاع المرمى ولا مدة المباراة، وكانت المباريات تستمر ساعتين أو 3 ساعات. 

  • كان أبطالها يتبادلون الحديث ويدخنون حين تكون الكرة بعيدا، إلا أنه رغم ذلك كان التسلل معروفا، وكان من غير المقبول تسجيل أهداف من وراء ظهر الخصم.
  • ووفق ما ورد في كتاب “كرة القدم بين الشمس والظل”، ظهر الحكم في عام 1872 وكان اللاعبون حتى ذلك الحين هم حكام أنفسهم.
  •  وفي عام 1880 كان الحكم يحمل جهاز توقيت في يده ليقرر متى تنتهي المباراة، وفي عام 1891 تم الاعتماد لأول مرة على مخالفة ضربة الجزاء.
  •  وذلك بعد أن خطا الحكم نحو 12 خطوة محددا نقطة توجيه الضربة ومسافتها عن مرمى الخصم.

الاسكتلنديون هم أصحاب  الفضل في تطور كرة القدم

  • الى أن جاء الاسكتلنديون عام 1867 وغيروا في شكل كرة القدم التي كانت تشبه الرغبي الى حد كبير وقاموا بإختراع التمرير في كرة القدم.
  •  الذي يعتبر أهم شئ في لعبة كرة القدم وبالتالي وباعتراف صحيفة الاندبندنت البريطانية في تقرير عام 2013.
  • أنه بعد 150 عام من الكذب جاء وقت الحقيقة أن الذي قام بإعطاء كرة القدم خطوة للأمام كان الاسكتلنديون وليست فقط قوانين شيفيلد التي اخترعها الإنجليز. 

موضوعات متعلقة 

السابق
أهم فوائد ماء الورد للوجه قبل النوم
التالي
فوائد ماء الورد وتأثيرها على الصحة الجنسية للرجال

اترك تعليقاً