العناية بالجسم

ما هو متحور كورونا الجديد “أوميكرون”

فيروس كورونا لم ينتهي بعد، ومتحور جديد للفيروس يظهر على الساحة،يبدوا أن العالم لم يستطع حتى الآن معرفة سر فيروس كورونا، ومتى يتم الخلاص من هذا الفيروس، فكل فترة يظهر متحور جديد للفيروس يثير الرعب والقلق للعالم، فهو يهدد بارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا، وعلى الساحة ظهر مؤخرًا متحور جديد أسمته منظمة الصحة العالمية “أوميكرون”، فماذا نعرف عنه؟.

ماذا نعرف عن متحور كورونا الجديد “أوميكرون”

حسب منظمة الصحة العالمية فإن أول إصابة تم اكتشافها مصابة بهذا المتحور الجديد كان يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني في جنوب إفريقيا.

يعد هذا المتحور الذي عرف أولا برقم  B.1.1.529، قبل تسميته بـ”أوميكرون” من قبل منظمة الصحة العالمية، من السلالات التي تحتوي على الكثير من الطفرات، مما يثير القلق، فقد يعمل هذا المتحور الجديد على تقلص فعالية اللقاحات وتزيد خطر الإصابة مجددًا.

ما مدى خطورة متحور أوميكرون الجديد

تقول منظمة الصحة العالمية، إن أعداد المصابين في جنوب أفريقيا آخذة في الارتفاع، وأشارت المنظمة إلى أن لديه نسبة نمو أسرع من بقية المتحورات، مشيرة إلى أن الأبحاث الطبية حول هذا المتغير قائمة ومازالت مستمرة، حتى نتعرف على مدى خطورة هذا المتغير، وكيف يتم التعامل معه ومواجهته.

ما مدى خطورة متحور أوميكرون الجديد

هل اللقاحات المتوفرة الآن قادرة على مواجهة متحور أوميكرونا

منظمة الصحة العالمية تقول إن الأبحاث والدراسات جارية على معرفة مدى خطورة هذا المتغير، هذه الأبحاث قد تستغرق أسابيع، وتؤكد أن هذا المتغير يعد أشد خطورة من كافة السلالات السابقة للفيروس، ويعد هذا المتغير أكبر طفرة حصلت على الفيروس، وبما أن اللقاحات التي تم انتاجها تمت على السلالة الأصلية، فقد لا تكون هذه اللقاحات ذات فاعليه على المتغير الجديد.

قيود على السفر إلى جنوب أفريقيا

فور الإعلان عن ظهور أول حالة في جنوب أفريقيا من المتغير الجديد، وجهت منظمة الصحة العالمية الدول إلى فرض قيود على السفر، حتى لا ينتشر المتغير بشكل يصعب السيطرة عليه.

وعلى الفور قامت دول الولايات المتحدة وبريطانيا وهولندا، بفرض جظر على السفر إلى جنوب أفريقيا، وكذلك فعلت دول عربية بينها المغرب والسعودية والإمارات.

على الجانب الآخر أعلنت جنوب أفريقيا استيائها من هذه الإجراءات، ووصفت هذه الإجراءات بأنها سابقة لأوانها، وذلك على حد قولها.

قيود على السفر إلى جنوب أفريقيا

هل سيتم تطوير اللقاحات لتناسب متحور أوميكرون

على الفور قامت شركات اللقاحات بالعمل على دراسة المتغير الجديد، وبدأت تنظر في مدى فاعلية لقاحاتها ومدى قدرتها على مواجهة المتغير الجديد.

فقامت  شركة نوفافاكس للأدوية العمل على تطوير لقاحها كي يناسب متحور “أوميكرون”، وتسعى لأن يكون اللقاح جاهز للاختبار والتصنيع في ظرف أسابيع.

أما  شركة أسترازينيكا، فحاليًا تقوم  بعمل دراسات في بوتسوانا وإسواتيني، حيث مناطق ظهور اللقاح لكي تستطيع جمع البيانات الكافية حول هذا المتحور من أرض الواقع.

كما تعمل شركة موديرنا على تطوير جرعة معززة من لقاحها لمقاومة المتحور الجديد “أوميكرون”.

إقرأ أيضًا:

تحليل crp هل يكشف عن الإصابة بفيروس كورونا

السابق
طريقة عمل التورتة للشيف سالي فؤاد
التالي
معنى اسم ليان في القرآن الكريم

اترك تعليقاً